سارق الفرحة فى يوم عيدنا

11 ديسمبر، 2016

بقلم / حنان عبدالبديع

سارق الفرحه فى يوم عيدنا بميلاد حبيبنا اخر الانبياء والرسل ” محمد بن عبد لله ” يكون يوم حزين على مصر ، بتفجير كنيسه الإرهاب الأسود يضرب الكاتدرائية فى قداس الأحد.. انفجار عبوة ناسفة بالكنيسة البطرسية وزاد عدد وفيات ابناء مصر 25 حالة وفاة و49 مصابا حتى الآن : دم مسيحى على ارض الوطن وسابقه دم مسلم عند مسجد بالهرم و كفر الشيخ : ويقولون الله اكبر وهم لا يعلمون من هو الله ويتناسو وصيه النبى محمد صل الله عليه وسلم : قال الرسول لصحابته ؟ “

ان الله سيفتح لكم مصر فأذا فتحها عليكم فاستوصوا بأهلها خيرا فأن لكم فيهم صهرا وذمه” وقال ايضا صلى الله عليه وسلم:”ان الله سيفتح عليكم مصر فأذا فتحها فأتخذوا منهم جندا كثيفا فأنهم وأزواجهم في رباط حتى تقوم الساعه”و أكد الدكتور على جمعة مفتي جمهورية مصر العربية أن الرسول صلي الله عليه وسلم أوصي بأقباط مصر وصية خاصة فقد روت أم المؤمنين أم سلمة رضي الله عنها ان رسول الله أوصي عند وفاته فقال: “الله الله في قبط مصر فإنكم ستظهرون عليهم ويكونون لكم عدة وأعوانا في سبيل الله”..

وفي حديث آخر أن رسول الله صلي الله عليه وسلم قال: “استوصوا بهم خيراً فإنهم قوة لكم وبلاغ إلي عدوكم بإذن الله” يعني قبط مصر.. لذلك فإن الناظر للتاريخ يري ان اقباط مصر قد رحبوا بالمسلمين الفاتحين وفتحوا لهم صدورهم. اكل هذا ويقتلون ابناء الوطن الاقباط عزرآ اختى القبطيه اتكلم خجلا منكى ليس لنا فى الارهاب شيئ غير نظره من” الله” ..

الكنيسه أصل كلمة كنيسة عبراني، مأخوذ من كلمة “كنيسي”، ومعناها “مجمع” أو “محفل”. والبعض يقول أن أصلها يوناني من الكلمة اليونانية (إكليسيا) أو (إككليسيا) ومعناها جماعة أو دعوة/ وهي في صورتها الحالية من السريانية ويطلق لفظ “كنيسة” اصطلاحًا على ثلاث:المكان المخصص للعبادة المسيحية، أي محل اجتماع المؤمنين الكنيسة القبطية الأرثوذكسية:عبارة “الكنيسة القبطية الأرثوذكسية”، فتعني “الكنيسة المصرية المستقيمة الرأي” الكنيسه عندنا فى أمان لا تخافى اختى المسيحيه ما لنا غير وطن واحد عزائى لكى ايها المحترمه المصريه الاصيله : ونصر الله مصر على الارهاب الاسود .هم نجحو فى سرقه الفرحه من قلوب المصريين لا تحزنى فكُلنا مصريين .


التعليقات على سارق الفرحة فى يوم عيدنا

لم يتم اضافة تعليقات على الخبر بعد ... كن صاحب اول تعليق