الاموال العامة ..القبض على رئيس قطاع اختلس 9,5مليون جنية

2 مايو، 2017

الغربية – وائل الفقى

 

تمكنت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة من ضبط رئيس قطاع البيع والتسويق بإحدى شركات الأدوية التابعة للشركة القابضة للأدوية وآخر لاستيلائهما على أدوية من الشركة بمبلغ 9.5 مليون جنية.

وردت معلومات للإدارة العامة لمباحث الأموال مفادها قيام دياب .ا.د 46 سنة رئيس قطاع البيع والتسويق بإحدى شركات الأدوية والصناعات الكيماوية التابعة للشركة القابضة للأدوية ومقيم الغربية بالاستيلاء على أدوية من إنتاج الشركة جهة عمله دون وجه حق.

وذلك بالاشتراك مع كل من محمد .ر.ع سن 34 مدير مخزن بشركة أدوية خاصة يمتلكها الأول ، رجب .ا.ر 45 سنة شريك الأول بشركة أدوية خاصة ومقيمان بالغربية .

أكدت تحريات إدارة مكافحة جرائم الاختلاس والإضرار بالمال العام صحة تلك المعلومات وأضافت التحريات بقيام المتهم الأول باستغلال موقعه الوظيفي وطبيعة عمله كونه القائم بأعمال رئيس قطاع البيع والتوزيع واستولى على أدوية من الشركة جهة عمله بلغت قيمتها 7.6 مليون جنيهاً بالاشتراك مع الثاني تم صرفها من فرع الشركة بطنطا بموجب فواتير وأذون صرف مثبت بها على خلاف الحقيقة تسليمها لإحدى الجمعيات(التي تتعامل مع شركة الأدوية جهة عمل الأول ) دون سداد ثمنها وإثباتها بدفاتر ومستندات الشركة جهة عمله باعتبارها مديونية على الجمعية بموجب شيكين بقيمة 2.5 مليون جنيه لسداد جزء من قيمة الأدوية المستولى عليها وموقعين من الثاني تبين عدم وجود رصيد لهما.

وكذلك قيامه بالاشتراك مع الثالث في الاستيلاء على أدوية من إنتاج الشركة جهة عمله بأن وافق بتعليمات مباشرة منه على صرف أدوية من مخازن الشركة جهة عمله بموجب فواتير وأُذون صرف بإجمالي قيمة 1.8 مليون جنيه وإدعاء تسليمها لجمعية أخرى (تتعامل مع شركة الأدوية جهة عمل الأول) وإثباتها مديونية على تلك الجمعية على خلاف الحقيقة .

تم التوصل والتحفظ على جميع المستندات المؤيدة للواقعة، و عقب علم المتهمين باكتشاف أمرهم بادروا برد مبلغ 2.5مليون جنيه نقداً لخزينة الشركة.

تحرر المحضر اللازم وبالعرض للنيابة العامة باشرت تحقيقاتها وقررت ضبط وإحضار المتهمين
تم ضبط المتهمان الأول والثاني وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة وبعرضهما للنيابة العامة قررت حبسهما على ذمة التحقيقات.


التعليقات على الاموال العامة ..القبض على رئيس قطاع اختلس 9,5مليون جنية

لم يتم اضافة تعليقات على الخبر بعد ... كن صاحب اول تعليق