محمدسالم يكشف اسرار هزيمة67 ويتحدث عن انجازاته خلف خطوط العدو فى 73

10 أكتوبر، 2016

محمدسالم يكشف  اسرار هزيمة67 ويتحدث عن انجازاته خلف خطوط العدو فى 73

سالم..تضربت على ضرب القنابل ..استوليت على مخزن قنابل واسلحة بمفردى ..كنت رئيس كتيبة استطلاع ..كلمة الله اكبر زلزلت السماء ..اسرائيل رصدت مبالغ مالية للقبض علية. سرقنا مركب من شرم الشيخ للهروب الى السعودية . لو الموت يشترى بفلوس لاشتريته حتى ارحم نفسى من التعذيب بسحون اسرائيل..ذقت ابشع انواع العذاب ولم اعترف على نفسى بعد14يوم

حوار- عصام صبحى

قدم بدو جنوب سيناء اروع البطولات والمغامرات سواء فى حرب 67او فى حرب 73. فابناء سيناء الذى يشوههم الاعلام الفاسد الان هما شركاء فى تحقيق النصر وعلى مر التاريخ فى مصر شارك ابناء سيناء فى كل نصر,وهذا ما اكدة الرئيس انور السادات ان ابناء بدو سيناء ساهمو بشكل كبير واساسى فى نصر اكتوبر لدورهم البطولى وعملياتهم الفدائية خلف خطوط العدو ومعلوماتهم السرية التى افادت رجال القوات المسلحة.

 حكايات واسرار وبطولات يرويها البطل المصرى محمد سالم ابن قبيلة بنى واصل والمقيم بجنوب سيناء

. التقينا به فى منزلة المتواضع جدا، رجل اقترب من ال70عاما ولكنه مازال بصحة جيدة رغم ماتعرض له من ظلم فادح وتعذيب فى سجون اسرائيل واهمالة من المسئولين بجنوب سيناء او المسئولين بالدولة .

 

2016-10-04-14-40-15 2016-10-04-14-38-39

2016-10-04-14-38-35

ابن جنوب سيناء يتحدث “للمصير الجديد “فقال انا محمد سالم موسى سليمان من قبيلة بنى واصل بجنوب سيناء.

  • كلمنا عن جنوب سيناء قبل 67كانت ازاى؟

حياة البدو قبل 67 كانت كلها بالجبال ،واعتمادهم كان على الثروة الحيوانية، وكان لايوجد تعليم نهائى ،و اخر مؤهل لابناء البدو هو الابتدائية وهى تعادل الان الدكتوراة. ولايوجد اى حياة الا بالجبال بدون مياة ،بدون كهرباء,بدون اى خدمات صحية,وكنا نعتمد على الاعشاب فى علاج ابناءنا .

  • كلمنا عن ذكرياتك فى 67

عندما قامت حرب 67كان عمرى 20عاما وغير متزوج وشاب ضمن شباب سيناء ،وعندما  قامت الحرب “كنت اتنقل بالجمل لانه هو الوسيلة الوحيدة للتنقل بسيناء , واثناء سيرى بطريق الى شرم الشيخ وشفت منظر لم انساه طول عمرى شاهدت الطيران الاسرائيلى يدمر كل مكان فى شرم الشيخ وفى طريقى قام الجيش الاسرائيلى بضرب مدرعة ومات الجنود المصريين امام عينى . منظر صعب جدا لم اراه فى حياتى .

  • من وجه نظرك ماهى اسباب هزيمتنا فى 67؟

الجيش المصرى لم يهزم فى 67ولكن هزمنا بسبب الخيانة .

  • ماهى الخيانة التى ادت الى هزيمتنها؟

خيانتنا كانت من داخلنا ،يعنى احنا الى هزمنا انفسنا ،والجيش الاسرائيلى استغل هذة الخيانة . كان هناك ناس خونة، باعتنا وقبضت التمن. وكان التمن غالى جدا.

  • ماذا كان يفعل شباب سيناءعقب هزيمة 67؟

هزيمتنا فى 67 كانت نكسة لينا ،وعارعلينا كلنا ،كنا لانطيق ان نرى اى اسرائيلى،لأن عنينا كانت مكسورة فقدنا عدد كبير من ابناء الجيش المصرى ومن ابناء مدن القناة كلها وحسينا بعد الهزيمة فى 67  اننا انضربنا”على قفانا، ولابد علينا ان نحاول رد الاعتبار ,.فكنا كشباب اتفقنا ,على مساعدة القوات المسلحة, وقررنا تسليم انفسنا ،الى المخابرات الحربية فى الغردقة

وفى احد الايام ،استقليت الجمل، وشاهدت بعض الجنود المصريين ،شاردين فى الجبل ،مش عارفين يوصلو لاماكنهم ،فقمت بتوصيلهم الى نواحى العيون “عيون موسى ” ، ومن عيون موسى، الى الشاطىء، حتى ياتى اللانش لاستلامهم. وكنا كشباب نقوم بجمع المعلومات وتصوير الاماكن الاسرائلية، وابلاغ رجال المخابرات بها.

ماهى الاسباب الذى جعلت تسلم نفسك لمكتب المخابرات ؟

السبب عندما رايت اخوانى يموتون، امام عينى وظليت امامهم، ابكى اكثر من ساعة، وهنا قررت الانتقام، من اى عدو اسرائيلى .

ماذا فعلت ؟

وانا فى طريقى، شاهدت احد المواقع الاسرائلية،على بعد عدة كيلو مترات، من مدينة طور سيناء ،تقوم بضرب مدرعة مصرية، ويسقط منها جنديانـ غارقين فى دماءهم ، وهنا شعرت بالاهانة لما حدث ،وقررت أن اخذ بثأرهم,وهدانى تفكيرى  ،ان اقتحم احد مخازن السلاح الاسرائيلى، واسرق منه اسلحة ،وقنابل لاستخدمها ضدهم، لوانتقم للجنود المصرية.

من قام بتدريبك على القاء القنابل؟

انا الى علمت نفسى، كان لدى الاصرار على الانتقام، وكل يوم ،اتدرب على القاء قنبلة، وبدءت القى قنابل بمفردى ،على مواقع العدو، دون ان يرانى احد، واصبحت معادى للعدو .

2016-10-04-14-40-20

 ومرت ايام،حتى جاءنى اثنان، من ضباط المخابرات المصرية، فى وادى بدر بطور سيناء، وطلبوا منى العمل معهم ،فقررت العمل مع المخابرات المصرية، فذهبت مع اخرين من ابناء البدو، واخذونا فى لانش الى الغردقة، وكان رئيس المكتب فى ذلك الوقت يدعى يحيى شبابيك، وبعد فترة تغير وتولى مكانة على خليل ابراهيم ،من الوايلى بالقاهرة وكان شجاع ومخلص وغيورعلى وطنه ،وطوال فترة رئاستة للمكتب، كنت اقوم بعمليات استطلاع، خلف خطوط العدو،لجمع المعلومات ،وتنفيذ مااكلف به، من عمليات فدائية ، ونظرا للنجاحات التى حققتها ،تم ترقيتى الى رئيس كتيبة استطلاع ، وبعد رحيل على خليل، جاء احمد عطية رجائى ،وبعد ايام من تولية المهمة، طلب منى تنفيذ مأمورية فرفضت.

لماذا رفضت تنفيذ تعليمات رئيس مكتب المخابرات بالغردقة ؟

رفضت لان ختطتها فاشلة،  وابلغته ان هذه ” المأمورية فاشلة” وشرحت له الاسباب ،واخبرتة ان من يقوم بهذة المأمورية، سيموتون او سيلقى القبض عليهم ,لان اليهود سيتتبعو اثر الجمال  .

وفى اليوم الثانى، ارسلنى على راس مأمورية، الى مدينة دهب ،لاستطلاع وتصوير، اهم الاهداف الحيوية الاسرائلية بدهب ،واختارت سالمان المحرول ليكون رفيقى فى الرحلة وحصلنا على السلاح الشخصى وكاميرا التصوير والقى بنا اللانش على شاطىء سيناء فى ساعة متاخرة من الليل ،وبعد ذلك قام رئيس المكتب بارسال المأمورية التى رفضتها فتم قتلهم جميعا . وهنا تم تغير مأموريتى عندما علم العدو بتواجدى  سيناء فتم تغير الرحلة الى على جبلى وهو مواطن بدوى من ضمن المجاهدين الابطال لاستقل “جملة” حيث سنسير 200كيلو الى مدينة دهب فاخبرنى على جبلى بالغاء المأمورية لان العدو يبحث عنى وعرض مبلغ 5000الاف دولار لم يدلى  تحدث بمعلومات عنى وتم قطع كل الطرق التى اسير بها واتهمونى بتنفيذ كل العمليات الفدائية التى تحدث بجنوب سيناء خلف خطوط العدو.

 لماذا طردت والدتك وشقيقتك من جنوب سيناء؟

بعد القيامى بتنفيذ العديد من العمليات خلف خطوط العدو كبدتهم خسائر فادحة وقيام احد الخونة بالابلاغ عنى وحصل على ال خمسة الاف دولار فقاموا بالحكم على والدتى وشقيقتى بالنفى خارج سيناء لمدة عام حتى لاتمدنى بالطعام والشراب.  وبعد طردهم الى اقلاهرة ذاد اصرارى على تنفيذ مهمات اكثر لالانتقام منهم.

%d9%85%d8%ad%d9%85%d8%af-%d8%b3%d8%a7%d9%84%d9%85331

ماذا حدث بعد ذلك؟

اصبحنا انا وسالمان المحرول مطاردين بالجبال ومحاصرين فى سيناء ولما ضاق بنا الحال لاأكل ولاشرب وكان طعامنا اعشاب من الجبال وناكل مما ياكلة الاغنام ففكرنا ان نقوم بسرقة مركب ؟

هل استطاعتم سرقة مركب؟

بالفعل قمنا بسرقة مركب من مدينة شرم الشيخ للذهاب به الى السعودية حيث انها اقرب مكان لنا بعد ان قطع الطريق علينا. قمنا بسرقة المركب وعملنا شراع له وسرنا على السعودية .

كيف تم القبض عليكم؟

بعد ان قمنا بسرقة مركب وسرنا به فى البحر فؤجئنا بعدمنتصف الليل “بالحربى الاسرائيلى “وتم القبض علينا واعتقالنا فى اسرائيل.

14يوم ذقنا فيها اقصى انواع العذاب.

وصلنا الى اسرائيل ادخلونا سجن “سرفند”وهو اشد سجون اسرائيل خطورة ,سالونا عن اسماءنا اعطيناهم اسماء سعودية وظللنا على ذلك لمدة 14يوما تحملنا مالم يتحملة بشر واعترفنا بمهمة واحدة وهى سرقة مركب واكتشفنا بعد ذلك ان المركب الذى سرقناه مركب اسرائيلى وبه معلبات وطعام اسرائيلى .

2016-10-04-14-39-43

ماهى ادوات التعذيب فى سجن سرفند؟

مياة مغلية تلقى على اجسامنا،الضرب بسياج .الكهرباء,اطلاق الكلاب علينا, التعليق من الارجل , خلاف التعذيب النفسى والتعذيب داخل زنزانه مليئة بالمسامير وكان النوم اجبار عارى تماما فى درجة حراة 3 او 4درجات .

هل تمنيت الموت بسجون اسرائيل؟

عندما تم القبض علينا بالمركب ادركت جيدا اننا سنواجة ابشع انواع التعذيب لما فعلتة خلف خطوط العدو الاسرائيلى وعقب الوصول الى اسرائيل تمنيت الموت وبعد اول شهر تعذيب لو استطاعت ان اشترى الموت بملايين الجنيهات كنت اشتريتة حتى ارحم نفسى من التعذيب والاهانة والشماتة واهدار الكرامة . وخوصا عندما نعذب فى اماكن حساسة بالجسم.

وماذا بعد سجن سرفند؟

لففونى كعب داير على سجنون اسرائيل فقد تم نقلى من سجن سرافندالى سحن كفريونا بيت ليد” وقضينا به 9شهور ،ثم بعد ذلك نقلونى الى سجن الرملة،ثم الى سجن غزة.وتم محاكمتى فى سجن غزة.

ماهوحكم المحكمة الاسرائلية عليكم؟

قضت المحكمة الاسرائلية بحبسنا ثلاث سنوات  شاهدنا فيها الذل والاهانة والتعذيب والتجريح والسب وكانو يقومن بضربنا فى اماكن حساسة من جسدنا دون رحمة . وبعد انتهاء العقوبة فى شهر يوليو73تم ترحيلى الى مصر عن طريق الصليب الاحمر.

ماذا فعلت بعد عودتك لمصر؟

رغم ماشاهدتة من تعذيب ومرارة السجن قررت ان اعود مرة اخرى الى المخابرات المصرية لاستكمل عملياتى الفدائية .

هل تعتقد ان العدو كان يراقبك بعد العودة من السجون الاسرائلية؟

العدو اعتقد بعد كل التعذيب الذى شاهدتة فى السجون الاسرائلية اننى لن اخرج من البيت ولكنى صممت على اشارك الجيش المصرى حتى يتحقق لنا النصروبالفعل سلمت نفسى للمخابرات المصرية قبل الحرب بشهرين وقمت بالعديد من عمليات الاستطلاع وتصوير اهم الاهداف العسكرية بسيناء وعلى القناة وكانت معلومات سببا فى ضرب العديد من المواقع الحيوية الاسرائلية.

وقدمت العديد من التضحيات ومساعدات لرجال القوات المسلحة وزودت الجنود فى الجبال بالطعام والشراب . وقدمت العديد من الخدمات اثناء الحرب وماتلاها.

هل شاهدت نصر اكتوبر؟

كنت من ضمن ابطال نصر اكتوبر بالعديد من الاستكشفات خلف خطوط العدو ورصد كل تحركاتهم وارسالها لرئيسى فى الغردقة . حتى تحقق النصر وكانت فرحة ادمعت لها العيون وكانت فرحة النصر والعزة والكرامة ورد الاعتبار.

حققت ماوعدت به؟

  • بالفعل حقق ماوعدت به الجنود الذين استشهدوا امام عينى واقسمت ان اخذ بالثار وبالفعل كنت فرحغندما ااقوم بعملة فدائية واشاهد العدو الاسرائيلى يتكبد خسائر فى الارواح والمعدات .

2016-10-04-15-09-57

 

-هل بعد حرب اكتوبر تم تكريمك التكريم اللائق؟

تكريم الرئس السادات لى ومنحى نوط الامتياز من الطبقة الاولى اعترفا بما قدمتة ومساعدتى فى نصر اكتوبر وهو اغلى تكريم لى. ثم تم تكريمى من اللواء محمد عبدالمنعم الجرمانى وكرمنى بشهادة امتياز وميدلية سيناء ومصحف لجهدى خلال الصراع الدائم مع العدو الاسرائيلى وقال بلغ الشرف نفسى ويسعدنى بهذة المناسبة ان اهديك كتاب الله وميدلية سيناء تقديرا وعرفانا لدوركم الوطنى الذى قمت به من اجل نصره بلدنا ومساهمتكم فى نصر اكتوبر العظيم.

وماذا بعد التكريم؟

اهملونى لفترات طويلة وبعد حرب 73جلست فى البيت لم تتذكرنى الحكومة الا من فترة قليلة وافتكرونى بمنحة شهرية 600جنية من المخابرات الحربية و800جنية من محافظة جنوب سيناء

هل ساعدتك محافظة جنوب سيناء؟

لم تساعدنى حافظة جنوب سيناء بل رفضت ادخال عداد كهرباء لمزرعتى البسيطة، ولم تعين لى ابننا، ولم تعطينى مثل ماحصل علية غيرى,ولم تكرمنى التكريم المثالى عما قدمتة لبلدى.

هل المجاهدين التى نراهم الان جاهدو مع القوات المسلحة؟

نصف المجاهدين المسجلين والتى نرى تكريمها بصفة مستمرة لايعلمون شيئا عن الحرب وسجلت اسماءهم ترضية ومنهم من هاجر فى 67 وعاد بعد انتصار اكتوبر وسجل اسمائهم مجاهدين .

ماذا تطالب من الرئيس السيسى ؟

اطالب بتكريمى التكريم اللائق كاكل الابطال وتكريمى بالحج وتعيين احد ابنائى بالجهاز الحكومى .

 

كلمات دليلية

التعليقات على محمدسالم يكشف اسرار هزيمة67 ويتحدث عن انجازاته خلف خطوط العدو فى 73

لم يتم اضافة تعليقات على الخبر بعد ... كن صاحب اول تعليق