المصير تكشف اسباب الذبح حفلات الذبح في الأفراح

16 ديسمبر، 2021

عصام صبحى

جرت العادة أن تكون أسعد لحظات أي فتاة هي تلك اللحظات التي ترتدي فيها الثوب الأبيض، ليكون بمثابة تتويج لعلاقة تنتهي بالزفاف لشريك الحياة المنظر وسط فرحة الأهل والأصدقاء.. إلا أن الرياح دائمًا تأتي بما لا تشتهي السفن، ليتحول هذا الثوب الأبيض إلى كفن بعدما تخضب بالدماء، وفرحة الأهل تتحول إلى بكاء وعويل وحزن، بعدما تسرق هذه الفرحة تحت وطأة الجريمة.

فما كانت عروس القليوبية تعلم أنها ستذبح وتطعن حتى الموت يوم حنتها، وكان الموت أسرع لعروس كفر الشيخ من زفافها تحت إطارات سيارة مسرعة، وليس هناك مصير أسوأ مما تعرضت له عروس حلوان من إزهاق روحها ضربا بالعصا لإخراج الجن منها على يد دجال، ورغم تباين واختلاف ظروفهن إلا أن الموت كان القاسم المشترك بينهن.

وفيما يلي ترصد “المصير الجديد” عددا من الجرائم التي راح ضحيتها فتيات لقين مصرعهن في ليلة العمر.

مكالمة غامضة

كانت تنتظر إتمام حفل الزفاف الخميس المقبل بمنطقة قليوب بمحافظة القليوبية؛ حيث تجمع الأقارب والصديقات والجيران للاحتفال بـ”ليلة حنة” العروس. لكن لعب القدر لعبته وتحول الفرح إلى مأتم.

ورغم فرحتها واحتفالها مع الأهل والأصدقاء والجيران، إلا أنها تلقت مكالمة هاتفية خرجت بعدها مباشرة من المنزل ولم تعد مرة أخرى، وبعد بحث من الأهالى وجدوها جثة هامدة فى منطقة زراعية قريبة من المنزل.

البداية كانت بتلقى أجهزة الأمن بالقليوبية إخطارا من قسم قليوب بورود بلاغ بالعثور على جثة فتاة مصابة بطعنات وإصابات مختلفة بجوار منزلها بإحدى العزب بمنطقة قليوب المحطة.

وعلى الفور انتقلت أجهزة البحث الجنائي، حيث تم نقل الجثة للمستشفى، وتبين أنها شابة فى العشرينيات من عمرها، ومن المقرر زفافها الخميس المقبل، وأنها خرجت من منزلها بعد تلقى اتصال هاتفى وفق رواية أسرتها وبعدها عثر على الجثة مصابة بعدة إصابات وطعنات وإبلاغ أجهزة الأمن.

وكلف اللواء محسن شعبان، مدير أمن القليوبية، إدارة البحث الجنائى بالقليوبية بتشكيل فريق بحث جنائى لسرعة كشف غموض الواقعة وفحص علاقات المجنى عليها وسبب خروجها قبيل العثور على جثتها وسؤال أهلها وتحديد آخر مشاهدات لها من خلال تفريغ كاميرات المراقبة فى مكان الحادث، والتحفظ عليها لمعرفة ظروف وملابسات الحادث وسؤال المشتبه فيهم وأسرة المجنى عليها لمعرفة تفاصيل الواقعة وتحديد مرتكبها.

وتوصلت تحريات رجال مباحث القليوبية، بعد سؤال أهلية عروس قليوب المقتولة قبل حفل زفافها، أن المجنى عليها كانت تحتفل بـ”حنتها” تمهيدا لحفل الزفاف الذى كان من المقرر له الخميس المقبل، حيث تلقت مكالمة هاتفية عبر هاتفها المحمول، وذهبت خلف المنزل وظلت لمدة نصف ساعة، وبدأ والدها فى البحث عنها إلا أنهم صدموا من المشهد، حيث رأوا العروس غارقة فى دمائها.

وأوضحت، التحريات أن المجنى عليها تلقت عدة طعنات بجسدها وجرحا ذبحيا بالرقبة، كما أن المجنى عليها جرى كتب كتابها يوم الجمعة الماضي، كما تم نقل منقولات الزوجية الخاصة بها منذ أيام وسط فرحة الأهل والجيران.

وكشفت تحقيقات الأجهزة الأمنية فى القليوبية، أن العروس “عبير عادل” قُتلت على يد عريسها في ليلة الحنة، قبل زفافهما بـ 48 ساعة، بإحدى مناطق قليوب، وأن المجني عليها تلقت 15 طعنة في أنحاء متفرقة من الجسم، بسكين استخدمها المتهم ثم عاد ليبحث عنها مرة أخرى عندما اكتشف أهلها غيابها، كما أنه شارك في نقلها للمستشفى لمحاولة إنقاذها، لإبعاد الشبهة عنه.

وفي سياق متصل، اصطحب فريق من النيابة العامة بقليوب المتهم بقتل عروسه ليلة حنتها لتمثيل جريمته.

وقد أرشد المتهم عن مكان لقائه بالعروس الضحية، وكيف أخرجها من المنزل باستدراجها بمكالمة هاتفية،

معترفًا بأنه اصطجبها في قطعة أرض خلف منزلها بعزبة عطا الله التي تقيم بها العائلة، وسدد لها طعنات قاتلة بسكين كان بحوزته

وقد حاولت المجني عليها الدفاع عن نفسها، إلا أنه تغلب عليها وشل حركتها، رغبًة منه في التخلص من الزيجة، والزواج من حبيبته، لأن أهله أرغموه على الزواج منها.

كما قال المتهم في اعترافاته، إنه بعد تنفيذ جريمته قام بإخفاء السكين والهاتف المحمول الخاص بالضحية لإخفاء جريمته.

وأنه بعدما قتلها، عاد مرة أخرى للاحتفال بليلة الحنة، وبعدما تبين غيابها شارك في البحث عنها مع أهلها وأسرتها.

ولما عثروا عليها ساعد في نقلها للمستشفى لإنقاذها متظاهرًا بأنه لا يعلم شيئًا عن الواقعة، وحتى يبعد الشك عنه.

الى أن تم ضبطه، فيما قررت النيابة العامة فى القليوبية حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيق.

عروس الدقهلية

لقيت «عروس الدقهلية» مصرعها، الثلاثاء، متأثرة بإصابتها بجرح ذبحي بالرقبة وطعنات باليد اليسرى والصدر، بعدما قضت 21 يوما داخل مستشفى الطوارئ بالمنصورة بين الحياة والموت، واعترفت خلالها أنها أحدثت تلك الإصابات بنفسها بغرض الانتحار بعد 3 أيام من زواجها فقط.

وسادت حالة من الحزن بين أبناء محافظة الدقهلية والذين تابعوا قصة العروس التي تم العثور عليها بشقة الزوجية بمدينة الجمالية وبها جرح ذبحي بالرقبة وطعنات متعددة باليد والصدر والبطن أثناء خروج زوجها لإحضار شيخ حتى يتمكن من إتمام الزواج والدخول بها بعدما أكدت له أنها تشاهد خيالات وتسمع أصوات بالشقة.

ترجع الواقعة عندما تلقى مدير أمن الدقهلية إخطارا بورود بلاغ للعميد محمد جادو مأمور مركز شرطة الجمالية بشمال الدقهلية، من «أحمد.إ.ال» 27 سنة، بالعثور على زوجته أميرة، 22 سنة، بشقتهما وبها طعنات متفرقة في الجسم، وتم نقلها لمستشفى الجمالية المركزي في حالة خطرة.

انتقل ضباط المباحث لمكان البلاغ وتبين أن الزوجة بها عدة طعنات تتعدى 20 طعنة متفرقة في البطن واليد والصدر بخلاف جرحى ذبحى بالرقبة، وتم تحويلها إلى مستشفى الطوارئ بالمنصورة لإجراء جراحة عاجلة.

وأكد الزوج في أقواله أن زوجته كانت تعانى من سماع أصوات وإحساسها بأنها متكتفة ولا يستطيع مواقعتها، حيث كانت تصرخ وأكدت أنها تشاهد أشباحا بالمنزل وأن أسرتها طلبت منه إحضار أحد الشيوخ لفحصها والذى أكد أنها «عليها عفريت» ومعمول لها عمل.

وأكد الزوج أن زوجته أصبحت حالتها النفسية سيئة وكانت تبكى باستمرار ويوم الواقعة انتابتها حالة من البكاء والصراخ فخرج من المنزل لإحضار الشيخ مرة ثانية وعاد به بعد فترة، ولكنه عند دخوله المنزل فوجئ بها ملقاة على الأرض وغارقة في الدماء بين الحياة والموت فانهار وتم نقلها للمستشفى لإنقاذها من الموت.

مقتل عروس حلوان

كشفت جهات التحقيق تفاصيل جديدة في واقعة مقتل ليلى المعروفة إعلاميا بـ”سيدة حلوان” على يد دجال بدعوى إخراج الجن من جسدها.

وفي تفاصيل الواقعة تبين أن زوج المجنى عليها أحضر الدجال لزوجته لعلاجها من الحالة النفسية السيئة التي كانت تمر بها بعد زواجهما منذ 3 شهور وأن زوج المجني عليها ساعد الدجال بتقيدها في جلسات العلاج ليقوم الدجال بضربها بشكل مستمر بدعوى إخراج الجن منها.

وأكدت التحقيقات أن زوج الضحية قام في جلسة العلاج بتقييد زوجته بالحبال وظل معها أثناء قيام الدجال بتعذيبها حتى أصيبت بحالة إعياء شديد وبعدها لفظت أنفاسها الأخيرة وقام الزوج بالاتصال بأسرة زوجته ليخبرهم بوفاتها وذهب إلى مفتش الصحة بمنطقة حلوان لإنهاء إجراءات الدفن.

وأشارت التحقيقات إلى أن مفتش الصحة اشتبه بوفاة الزوجة فقام بتقديم بلاغ إلى قسم شرطة حلوان، وقامت الأجهزة الأمنية بالتحفظ على الجثة وتحرير محضر وإخطار النيابة العامة بالواقعة التي قررت نقل الجثة إلى مشرحة زينهم وانتداب الطب الشرعي لإجراء لبيان سبب الوفاة.

وعقب تقنين الإجراءات والتحريات، تم ضبط الدجال المتهم وبمواجهته أقر بالواقعة واعترف بأنه كان يعالج الضحية بمشاركة زوجها من الجن بالضرب والتعذيب بهدف إخراجه من جسدها، ولم يقصد قتلها.

واستمعت جهات التحقيق إلى أقوال والد الضحية في الحادث واتهم زوجها بالمشاركة في جريمة قتل ابنته مع الدجال.

وأضاف: “ابنتي عاشت معي 23 سنة دون أن يظهر عليها أي علامات لمس الجن التي ادعاها، وفوجئت بوفاة ابنتي دون سبب”.

أحلى فرحة

حالة من الحزن سيطرت على أهالي مدينة كفرالشيخ، عقب تأكد وفاة عروس في حادث سير بالقرب من محافظة دمياط، أثناء توجهها لشراء أثاث منزلها، فيما تداول رواد “فيسبوك”، العديد من تدوينات العزاء لأسرة العروس.

“بوسي. ا” ممرضة، كانت تقيم بمنطقة العزبة الجديدة تابعة لمنطقة قسم ثان كفرالشيخ، تبلغ من العمر 20 عامًا، توجهت رفقة خطيبها “محمود.ا”، وبعض من أفراد أسرتها إلى محافظة دمياط، لشراء أثاث الزوجية، وأثناء سيرهم على الطريق تعرضوا لحادث سير، أدى إلى وفاتها وإصابة خطيبها وبعض من أفراد أسرتها.

كان محددًا لموكب أثاث العروس يوم الجمعة المقبل، وكانت العروس دونت عبر حسابها على “فيسبوك”، تدعو لحضور نقل أثاث عش الزوجية من منزلها.

قالت في تدوينتها: “بإذن الله عفشي يوم الجمعة بعد الصلاة عند البيت العزبة الجديدة شارع التلاجة وطبعًا هستناكم تشرفوني وكلكم اخواتي وأكيد مش محتاجين عزومة وإن شاء الله تبقى أحلى فرحة”.

ماتت من الفرحة

حالة من الحزن والأسى سيطرت على أهالي قرية إكياد دجوى التابعة لمركز ومدينة طوخ بمحافظة القليوبية، بعد وفاة فتاة في ربيعها الـ21، بـسبب اصابتها بسكتة قلبية قبل زفافها بساعات قليلة، وهو ما حوّل الفرح إلى مأتم، لدى أهلها وأهل العريس الذي أصيب بحالة من الذهول منذ أن سمع الخبر، عندما كان بصدد تزيين سيارة زفافه بالورد.

العروس هي إسراء محمد، طالبة بمعهد فني صناعي بشبرا الخيمة، والتي تعرضت لسكتة قلبية مفاجئة، فور استيقاظها من النوم يوم “حنتها” لتلقى بارئها قبل ساعات من حفل زفافها، وأكد محمد إبراهيم حلمي، والد الفتاة، أن ابنته لم تشتكِ من أي أعراض مرضية، وكانت صحتها جيدة للغاية، مشيرًا إلى أنها كانت في غاية السعادة يوم “حنتها” بعد أن جهزت كافة تفاصيل الزفاف، ومن سعادتها كانت ترقص مع صديقاتها طوال الليل.

وأضاف أن ابنته عاشت يتيمة الأم، بعد وفاتها بنفس الطريقة منذ سنين، قائلًا: “بنتي كانت تشبه والدتها في كل شيء، وكان قضاء الله أن تموت بنفس طريقة والدتها، عروسًا في الجنة إن شاء الله، بنتي كانت طيبة وحنينة”، لافتًا إلى أنهم يعيشون في القاهرة منذ فترة طويلة، وقرروا بعد طلب أخوال العروس أن يعقدوا حنتها بقريتهم، وذلك نظرًا لقرب المسافة بين منزل الأسرة ومنزل العريس بمدينة بنها”.

مصرع عروس وشقيقتها

قبل دقائق من وصول عروسين مصريين إلى عش الزوجية محملين بأحلام تكوين أسرة سعيدة، وفي أجواء يسودها الفرح العارم، فجأة تحولت لحظات السعادة إلى حزن عميق، والأمل إلى ألم، فقد انقلبت سيارة العروسين خلال زفافهما بمياه مصرف المشروع بدائرة مركز الزقازيق في دلتا مصر وأسفر الحادث عن مصرع العروسين وشقيقة العروس غرقا بمياه المصرف.

وتلقت الجهات الأمنية بلاغًا بانقلاب سيارة خاصة بمصرف المشروع أمام عزبة صيام التابعة لطحلة بردين.

انتقلت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة الزقازيق، إلى مكان البلاغ وتبين من التحريات الأولية، انقلاب سيارة ملاكي أثناء زفة عروسين بمصرف المشروع وأسفر عن مصرع العروس وشقيقتها وتم انتشال الجثث بمعرفة الأهالي، فيما يقوم ضباط الإنقاذ النهري بالشرقية بالبحث عن جثة العريس بمياه المصرف، وجارٍ تحرير محضر بالواقعة، وتم إخطار النيابة العامة بمركز الزقازيق.

موكب البحيرة

لقي عروسان وشخص مصرعهما، بينما أصيب شخص آخر فى حادث انقلاب سيارة ملاكى داخل ترعة أثناء موكب زفاف بمركز إيتاى البارود.

كان مدير أمن البحيرة قد تلقى إخطارًا من شرطة النجدة يفيد بانقلاب سيارة ملاكى بمصرف امام قرية الشيخ محمد طريق “الخوالد – ايتاى البارود” أثناء موكب زفاف.

وأسفر الحادث عن وفاة 3 أشخاص منهم العروسان وإصابة فتاة وتم نقلهم لمستشفى إيتاى البارود المركزى.

المتوفون هم كل من: “حسام. ح. ق” 26 سنة و”أحمد. ب.ق” 20 سنة و”ندى س ق” 18 سنة وإصابة “علا.س. ق” 15 سنة مقيمون بقرية الشعيرة ايتاى البارود.

وجار تحرير المحضر اللازم تمهيدا لإحالته للنيابة العامة لمباشرة التحقيق.

عروسا شبرا الخيمة

وبالرغم من التحذيرات المستمرة إلا أن حالات وفاة العرسين الجدد تكررت كثيرًا وفي العديد من المحافظات المصرية حيث لقى عروسان مصرعهما بشبرا الخيمة بنفس الطريقة التي لقى بها أكثر من عريس مصرعه.

البداية كانت مع تلقي أمن القليوبية بلاغًا أفاد بوجود رائحة كريهة تخرج من شقة عروسين متزوجين حديثًا، ومحلها منطقة عبد المنعم رياض التابعة لدائرة قسم أول شبرا الخيمة.

وتحركت القوات إلى محل البلاغ وتم كسر باب شقتهم، وتبين مصرع العروسين، والعثور على العروسة متوفية داخل حمام الشقة، كما تم العثور على العريس مسجي على وجهه في غرفة النوم، مع وجود رائحة غاز تملأ المكان مصدرها حمام الشقة، وتم نقل الجثمانين إلى مستشفى ناصر، وحرر محضر بالواقعة، مع استبعاد الشبهة الجنائية.

المؤلم في الواقعة أنه لم يتم التعرف على وفاة عروسين شبرا الخيمة إلا بعد 4 أيام من وفاتهما، وكان العريس يعمل سائق توك توك، ويشهد الجميع بأخلاقه، وتسببت وفاته هو وعروسته في فاجعة كبرى لأهالي المنطقة.

يقول الخبير القانوني والمحامى بالنقض محمد ميزار: القانون لا يعترف بالعواطف مع جرائم اللامعقول داخل محيط الاسرة المصرية، وإنما يستند لأدلة ووقائع فقصد القتل أمر خفي إدراكه بالظروف والامارات والمظاهر الخارجية التي يأتيها الجاني، كما أن جريمة إحداث الجروح عمدا لا تتطلب غير القصد الجنائي العام، ويكون توافره بارتكاب الجاني الفعل عن إرادة وعلم بأن فعله يترتب عليه المساس بسلامة المجني عليه، كما وأن الباعث لا يؤثر في قيام الجريمة أو القصد الجنائي ولا عبرة به في المسئولية.

ويؤكد الخبير القانوني: وحتى الآن تتشابك الأسباب والبواعث حول انتشار مثل هذه الجرائم،

ويهتم الكثيرون بعدة أمور كالتالى:

1- رصد الحالات والإحصائيات دون وضع آلية واضحة ومحددة لدراسة هذا الأمر.

2- وضع حلول جذرية للحد منها كمراكز الارشاد الاسري، وحملات التوعية من المخدرات وتأثيرها في ارتكاب الجرائم.

3- مضاعفة المؤسسات الدينية ودورها في الوعظ والنصح والإرشاد.

4- وتوفير خطوط ساخنة من الدولة للإرشاد الزوجي.

5- والتنويه بالأعمال الدرامية والسينمائية على أن الأعمال السلبية والإجرامية وما يجسده الدور من مخالفة للقانون لا ينبغي محاكاته على أرض الواقع.

6- تشكيل لجان مشتركة تدعمها الدولة ومنظمات المجتمع المدني تضم أخصائيين اجتماعيين ونفسيين وقانونيين، ورجال دين ومن كافة المختصين والمعنيين بالشأن الأسري وصولًا لتحديد أوجه الحد من نزيف الدم.

من جانبها، قالت الخبير القانوني والمحامية المتخصصة في الشأن الأسرى رانيا هيكل، إن الله عز وجل وضع قواعد ومبادئ العشرة بين الزوجين من خلال قوله تعالى: “ومن آياته أن خلق لكم من انفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة”، وقال أيضا: “وإن عزموا الطلاق فإن الله سميع عليم”، وقال كذلك: “الطلاق مرتان فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان”، صدق الله العظيم، فلا يسعنا القول وسط أهوال قتل الزوج لزوجته أو العكس سوى أن أسطرها تحت عنوان ضعف الإيمان -وهذا أولا- فالله سبحانه وتعالى أكرمنا بمنحة الطلاق نعم منحة، لأنه أعطى لكل طرف الحق في أن يعيش حياة عادلة إذا وجد نفسه أخفق في اختيار شريك حياته، أعطانا الله سبحانه وتعالى حق الحياة والاستمتاع بها.

وعن الحوادث الناتجة عن تسريب الغاز، يقول المهندس رضا النجار، استشارى قسم التدفئة والغاز بشركة غاز القاهرة، إن من الأسباب المؤدية إلى الاختناق بالغاز الطبيعى والموت المفاجئ سوء التهوية للمبنى أو الحجرة، إذ نجد أن حجم الأكسجين داخل الحجرة في تناقص، بينما يتزايد حجم غاز ثانى أكسيد الكربون بفعل عمليتى احتراق الغاز الطبيعى وتنفس الأشخاص داخل الغرفة، فضلًا عن النوعية الرديئة لأجهزة التدفئة، التي تتسبب في تسريبات للغازات المحترقة داخل الحجرة بدل طرحها خارجًا، بالإضافة إلى عدم صيانة أجهزة التدفئة ومخارج الغازات، حيث إن أي انسداد في المدخنة قد يؤدى إلى تغيير مسار الغاز المحترق إلى داخل الحجرة أو الحمام، فيؤدى إلى الاختناق والوفاة المفاجئة.

وأضاف «النجار» أن هذا الاختناق يأتى نتيجة الاحتراق غير التام للغاز الطبيعى نتيجة النقص الحاد للأكسجين داخل الغرفة أو الحمام، وتكمن خطورته في كونه غازًا سامًا عديم الرائحة واللون، أسرع بـ250 مرة من الأكسجين في الدخول إلى القصبات الهوائية بداخل الرئتين والتثبت على جزيئات الهيموجلوبين، مُشكِّلًا بذلك جزيئًا صعب التفكيك يسمى «كربوكسى هيموجلوبين»، هذا الأخير يكون سببًا في إيقاف عميلة التنفس، وبالتالى الاختناق في لحظات معدودة.

وأشار «النجار» إلى الخطوات التي يمكن القيام بها لإسعاف المصاب بالاختناق من هذا النوع بحقن مادة تسمى «أميل نتريت» في اللحظات التي تلى مباشرة اكتشاف الحالة، مضيفًا أن هذه المادة تعمل على استقطاب جزيء أول أكسيد الكربون المثبت على الهيموجلوبين لتحرير عملية التنفس وبعثها مجددًا.

من جانبه، أوضح الدكتور عاطف مخاليف، عضو لجنة الطاقة بمجلس النواب، الاحتياطات التي يجب أن نتخذها في البيت أو أي مكان مغلق لتفادى حدوث مشكلات أو اختناقات، ما قد يؤدى إلى الموت المفاجئ.

ولفت «مخاليف» إلى أنه يجب الاستعانة بفنى مؤهل ومعتمد لتثبيت شبكة التوصيلات داخل المنزل، وتجنب إسناد هذا العمل إلى شخص غير معتمد من شركات الغاز، والتأكد من نوعية أجهزة التدفئة، وهذا باقتناء الجيد منها وترك المزيفة منها، التي لا تستجيب لأدنى متطلبات السلامة، وتزويد كل الغرف والفضاءات داخل المنزل بمنافذ كافية للتهوية.

كلمات دليلية

التعليقات على المصير تكشف اسباب الذبح حفلات الذبح في الأفراح

لم يتم اضافة تعليقات على الخبر بعد ... كن صاحب اول تعليق